يتجاوز حجم التداول اليومى فى سوق العملات ( الفوركس) 2 تليريون دولا أمريكى يومياً, هل تعقل هذا الرقم, 2000000000000, إنظر الى كل هذه الأصفار, إنه رقم ضخم للغاية, وهذا الرقم بالطبع يُعطينا فكرة عن حجم التداول اليومى فى سوق العملة, ولكى تتضح لديكم الصورة بشكل أكبر فإن هذا الرقم يمثل 10 أضعاف حجم التداول اليومى فى سوق الأوراق المالية فى جميع دول العالم مجتمعة.
حتى الأن, النسبة العظمى من حجم تداول العملة مبنى على المضاربة. ويمكن تعريف المضاربة فى سوق الفوركس بإنها تعاملات البيع والشراء التى تتم بين المتداولين وذلك بهدف تحقيق مكاسب سريعة من خلال تغير الأسعار الذى يحدث كل دقيقة, وكل ساعة, وكل يوم.
وتشير المؤشرات الى أن 90 بالمائة من حجم التداول اليومى يكون مصدره المضاربات, وهذا يعنى أن التداولات التجارية أو الإستثمارية فى سوق الفوركس تمثل أقل من 10 بالمائة من حجم التداول اليومى على مستوى العالم.
هذا العمق والإتساع الكبيرين لسوق المضاربة يعكس مدى السيولة التى يتمتع بها سوق الفوركس بكل عام والتى لا نظير لا نظير فى جميع الأسواق المالية العالمية, ويمكن القول أن 75 بالمائة من حجم تداول اللحظى للعملات يتم فى”العملات الرئيسية” إذا جاز هذا التعبير, وهى العملات التى تمثل إقتصاديات الدول المتقدمة مثل الدولار عملة الولايات المتحدة الأمريكية, واليورو عملة الإتحاد الأوروبى, والين عملة اليابان, والجنيه الإسترلينى عملة بريطانيا.
ويعمل نشاط سوق الفوركس على أساس إقليمى حيث أن معظم حجم التداول يحدث ما بين منطقة الدولار , ومنطقة الين, ومنطقة اليورو, وهى المناطق التى تمثل أكبر الإقتصاديات الإقليمية.

Leave Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

clear formSubmit